الاثنين، 16 أغسطس 2010

آهات وطنية في شهر رمضان " الأليم "


يجب ان نعترف بان قلوبنا وجلةٌ مما يحدث في البحرين، فشهرٌ تتصافى فيه القلوب، وشهرٌ تجتمع فيه الطوائف بين دفتي القُرآن مُخلفي آهات الوطن اياماً من الشهر .. انـه شهرٌ نتحابى ونتآخى لا ان نتحارب ونتقاتل فيه !


مما يطعن الارواح جروحاً مشاركةً للدكتور عبدالجليل السنكيس في مؤتمرٍ لا داعي لان نفتح ملفاتٍ في وقتٍ نحن اشد ما نحتاجه ان نتآلف ونتقارب قليلاً من الوقت، انا لا ادري ما قاله الدكتور، ولعلي سمعت احدهم يقول بانه تكلم عن اغتصاباتٍ في السجون، وبعيداً عن المطلب او المطالب الذي فتحها، اليس من الأجدى ان نستغل هذا الشهر لنجلس حكومةً وشعباً في مجالس بعضنا البعض؟


ثم ماذا خلف هذا المؤتمر؟ قلب الطاولة رأساً واعتقل معارضين معروفين آخرين بتهم متعددة، نحن في وقتٍ اشد حاجةً للأمان، الأمان الذي ننشده أمان الوطن أمان الطرقات، فماذا خلف هذا الاعتقال؟ خلف تزايد المظاهرات! ثم ان شهر رمضان خير الشهور سيتحول الى والعياذ بالله " شرٌ " حلّ بنا هذا العام في ايامه !


كِل بمكيالين يا دكتور عبدالجليل، طالب وحافظ على الوطن، عارض الحكومة لكن في الوقت ذاته حافظ على الشعب الذي بحاجة اليكم..

للأسف الشديد قلوبنا ترى الكثير والمزيد من المآسي في شهرٍ يجب ان نهدأ ونعود لأنفسنا قليلاً، في الوقت الذي لا نستبعد خط السياسة عنه الا في سبيل الحفاظ على مصلحة الشعب باكمله ..


إرسال تعليق