السبت، 26 يوليو 2014

مسرحية سفر ٢..



"سفر٢".. عنوان مسرحية انتجتها فرقة منتظرون.. هذه صورة من المشهد الأول.. تجسيد جميل لسوق قديم 'بائع أحذية - بائع اقمشة - بائع فخار'.. حياة اجتماعية قديمة تعود لحقبة الدولة العباسية حسبما فهمت من الجلاوزة.. ثمة تجسيد رائع للمنتظرون للإمام المهدي وما يتعرضون له من امتحانات.. بائع الاحذية المسمى علي وهو الملتاع المتألم من الظلم والمنتظر للمهدي، يتعرض في حياته لأماني الشيطان الذي يحرفه عن طريق الانتظار الى الترف واللامبالاة.. 



ثمة اشياء جميلة اخرى تخرجك من جو الآلام، بحركة المجنون، الذي يغربل الباعة ويسرق بضاعتهم، ثمة نوع من الفكاهة.. فكاهة المجنون.. فكاهة الشيطان للنائمين عن الصلاة..


ثمة مبدعون على المسرح قدموا اروع الاجواء الروحية والعزائية.. ثمة مشهد مبكي لحديث بين السيدة زينب وبين المهدي.. ثمة مشهد سجود ودعاء استغفار.. ثمة عدد من الحوارات والمشاهد التي خرجت من قلب المنتج ودخلت قلب المشاهد.. الملابس التمثيل.. الوضوح.. البراعة والجرأة.. والانشاد.. 


اظن ان هذا المسرح يحتاج لصفحة اكبر من الانستغرام للكتابة عن سفر، هذه المسرحيةالجميلة..


(نقلا من صفحتي الانستغرامية)

إرسال تعليق