الثلاثاء، 19 أغسطس 2014

نشاهد مسلسلات لا تمثل فتاتنا الحقيقية



اشاهد الآن أحدى القنوات الخليجية العربية، وكما دوّنت بمدونة سابقة عن ملاحظة أضعها هنا مجدداً، في أوقات ضائعة من سينمائتنا، ففي هذا المسلسل الخليجي وممثليه الكويتيين، لا يوجد ولا فتاة ترتدي الحجاب فيه، قولوا عني متشدد، متزمت، اسلامي متطرف، لكن من حقي أن أطرح هذه الاستفهامات، والإثارات، في مجتمع كويتي في حقيقته من يذهب له يرى فيه الحجاب بنسبة عالية بين الفتيات الكويتيات، بينما هذا المسلسل وبعيداً عن فكرته وهدفه، وقصته الجميلة، يبقى يمثل وجهة نظر خطت من عشرات السنين خططها على تجريد السينما العربية من مجتمعها الحقيقي، وتلبيسها شكل الفتيات الغربيات . 

وقولوا من جديد ان عقلي معاراً للافكار المتزمتة، لكن من حقي كخليجي ان أقول الحق، وأطرح السؤال مجدداً "لماذا لا تقدم المرأة الخليجية المحجبة للشاشة الخليجية؟ ، لماذا شاشاتنا الخليجية وتحديداً فيها المسلسلات تتفنن بصالوناتها في اظهار الفتاة الخليجية في كامل زينتها التي من المفترض كما هو مجتمع الخليج المحافظ ان تكون هذه المظاهر حبيسة الأسرة، العائلة، المنزل؟ " .

في الحقيقة نحن نشاهد مسلسلات لا تمثل فتاتنا الحقيقية.. من جديد أأكد على أن المجتمع الإماراتي مجتمع محافظ على حجابه، والمجتمع الكويتي، والعماني، والبحريني، والسعودي، والقطري، كل هذه الدول نساءهم، الأمهات، الأخوات، الزوجات، المراهقات يوجد على رأسهم غطاء ساتر . 

اختم.. مدوِّناً آمالاً قد لا تتحقق في الحاضر، آمالاً بتمثيل الفتاة الخليجية الحقيقية في الشاشة دون خجل من اظهار الحجاب، ولا ادري ان كان اظهار الفتاة دون حجاب هو مراضاتٍ للذوق الغربي ؟ 

اختم منادياً بالاعتزاز بثقافة الفتاة المسلمة.. الفتاة الخليجية المعروفة بشكلها المتميز، شكل البالطو.. او العباءة.. الدفة.. 


إرسال تعليق