الأحد، 30 أغسطس، 2015

حقيبة سفري التي تمزقت.. اقلقتني





"هذه صورة لحقيبة سفري في احد القطارات في سويسرا، اثناء تنقلاتي"

أكثر ما اقلقني في رحلتي الصيفية الى سويسرا في هذا الصيف، التمزق الجزئي لحقيبة سفري السوداء، إذ وأثناء التنقل في القطار بها، لاحظت في المدينة الثالثة التي استقريت فيها، وجود تمزق في اسفلها . 

دق قلبي، تفكيري وخيالي انصب في الصورة المتوقعة لبعثرة الملابس والحاجات الخاصة في الطريق، "أووووف" هذا ليس وقته!، امتلأ قلبي بالضيق كلما نظرت للحقيبة . 

صارت تنقلاتي للمدن الأخرى تنقلات مقيدة بالمحاسبة الشديدة للحقيبة... 

ذهبت الى محل لبيع حقائب السفر في احدى المناطق القريبة من انترلاكن، وسالت البائعة عن اسعار الحقائب، فقد صممت على الشراء جداً، لكنني انصدمت بان الاسعار لا تناسب ما تبقى لي من ميزانية لثلاثة ايام متبقية، ١٥٠ فرانك، و١٣٠ فرانك، ما يعادل ٥٠ دينار بحريني، مع العلم ان اسعار الحقائب الجيدة في البحرين تتراوح بين ١٥ ديناراً، و٣٠ دينار . 

استبعدت فكرة الشراء، وقالت لي زوجتي بان الحقيبة ستصمد في المطار، لاننا سنقول لهم بانها "كسر"، وبالفعل تم وضع علامة كأس زجاجي مكسور، وتم الاعتناء جداً بها، عدا ذلك انني وجدت قطعة البلاستيك السفلية فيها منحرفة قليلاً، لكنني حمدت الله كثيراً عندما استلمتها في مطار البحرين انها صمدت، ولم تتناثر . 

في المنزل قلت لأمي، ساتخلى عن هذه الحقيبة، فقالت لي ضعها في الغرفة، ساحولها لخزينة ملابس خاصة بالفقراء . 

إرسال تعليق