الأربعاء، 11 نوفمبر 2015


لم استطع ان امارس الرياضة طويلاً مساء امس بسبب نفسيتي الحزينة على رحيل جارنا المرحوم الحاج جعفر عبدالحسين منصور الجمري . 
اليوم نحن نستقبل ابنه الوحيد محمد "من بين اخوات" من الافراج المؤقت عنه من السجن، وسيحضر لتشييع والده في بني جمرة . 

والده الذي فجعنا برحيله ، الرحيل المفاجئ.. 

رحمك الله ابو محمد


Sent from my iPhone
إرسال تعليق