الجمعة، 8 أبريل 2016

الولد اللقيط




قالت معلقةً " ولد حرام لو مو ولد حرام ". بهذا التعليق المقتضب من الممكن ان نكتشف مجتمعنا الذي سيواجهه الولد اللقيط الذي عثر عليه بقماطه ملقى بمدينة عيسى . 

من قرأ كتاب سعودي ولكن لقيط من الممكن ان يستشعر مظلومية اللقطاء في المجتمع، " ولد حرام لو مو ولد حرام.." بهذه اللهجة علقت فتاة او امرأة في صفحة انستغرامية التي تخطت تعليقاتها المئات المتأسفة على حال هذا الرضيع، هذا التعليق سيواجهه فعلياً اللقيط في حياته عندما يجد نفسه وحيداً فريدا في سؤالٍ عابرٍ "أين عائلتك؟ او ما اسم أبيك؟ ومن اي منطقة انت؟ هل انت لقيط؟" ، وبالتالي يرفض من الوظيفة، وعليكم ان تقرأوه فعلياً هذا الكتاب لتتلمسوا شتى المعاناة التي واجهها هذا السعودي اللقيط . 

انه قد رفع الغطاء عن آلاف اللقطاء في مجتمعنا والذين يخجلون الكلام عن انفسهم لوجود هذه العقدة عقدة النقص من عدم وجود أبوين، رفع ليطلعنا على شيءٌ قليل من المظالم التي يتعرضون لها . 
إرسال تعليق