السبت، 16 أبريل، 2016

بفن ترحيبي متعلمين عليه


هذا فاصل من بين ثلاثة فواصل لقراءة الكتب اقتنيتهم من مكتبة تعريفية للسياحة بالامارات، وذلك بمعرض البحرين الدولي للكتاب هذا العام، واذا عدت لذلك اليوم الذي استقبلتني فيه فتاتان بفن ترحيبي متعلمين عليه، فان ما وقع نظري عليه هو علم الكويت بجانب الدار، ولم اقرأ اسم الدار على انها اماراتية، لذلك كان من الغريب عندي وانا اسمعهن وهن يروجن للامارات وان شاء الله تجينا الايام الجاية ومعك هذه الخرائط لتكون دليلاً لتحركاتك عندنا . 

بعد ان تضاربت الافكار، اخذت من عندهم الهدايا الترويجية شاكراً منهن هذا اللطف، رفعت رأسي لاقرأ اسم الدار فكانت اماراتية! ياه، وهذا علم الكويت لشنو؟ اتضح انه ملصق بالدار الكويتية المجاورة . 

مع هذا الفاصل اجد نفسي تواقاً لقراءة الرواية التي تحته، تاتي شهيتي هذه بعد قراءة قصة للمحقق الشهير شارلوك هولمز يوم امس الجمعة . 
إرسال تعليق