الأحد، 3 يوليو 2016

.

‎" يا طبيبي العظيم، أحببت فتاة عظيمة ورقيقة، كل نساء العالم تشكلن في جسدها وعينيها وروحها.. أريدها أن تشاركني أحلامي الوردية، بعيداً عن الكوابيس.. فهل تساعدني.." .


‎الأرواح تسكن المدينة
‎أنور الخطيب

 
إرسال تعليق