الاثنين، 18 يوليو، 2016

....

 

وصلتني تعليقات عدة على هذا الموضوع بالفيسبوك اليوم. 

... 

- اعود لمقهى نستلة لأوجد جواً جديداً . 
واستمر في قراءة الكتاب الأندلسي

 

- اشتريت ايسكريم سكوب بدينار ومائة فلس، قلت ان حجمه صغيراً ولو اشتريت لي عصيراً او كوفياً لكان اكثر حجماً وسعة، لكنني رددت على نفسي بانني استأجر المكان والوقت بدينار ومائة فلس. 
- على طاولة جانبية بالطابق الثاني اجلس . 

 

كما ترون من الصورة 
جاكيت العمل على الكرسي 
وموقع جلوسي

- اشعر بان النوم يغالبني
اتساءل هل اشتري شاياً او كوفي؟
لا لا اعتقد.. سابقى وسأصمد امام رغبة النوم . 

 
إرسال تعليق