السبت، 23 يوليو، 2016

في الوقت القليل اساعدك

 

لا تعني لي صورتي انها "سيلفي" ولا لقبعتي البيضاء شيئاً يذكر، ولا شكلي ولا وجهي الضعيف، ولا فانيلتي الثقيلة، ولكن يعنيني مكان التقاط الصورة، وهو احد فصول الجامعة الخاصة التي نلت من خلالها شهادة القانون والتي فتحت لي ابواب المحاماة، ونلت رخصتها، وصرت أمارس رغم ضيق الحال العمل القانوني، الذي تذوقت فيه التعلّم يوماً إثر آخر . 

وأقول بضيق الحال، ما وصفته في عبارة سابقة انني سأبذل قصارى جهدي لمساعدتكم في الفسحة القليلة المتاحة لي، وأقول بالقليلة والضيقة هو الضيق الذي يعانيه المحامي المبتدئ من قلة الدخل المادي وطول أوقات العمل. 


إرسال تعليق