الأربعاء، 21 سبتمبر 2016

صفحة اضحكتني من رواية آن في المرتفعات الخضراء

هذه الصفحة جعلتني أضحك كثيراً قبل نومي البارحة، ففيها من خفة الدم التي وضعتها الكاتبة على لسان الطفلة آن، ورد فعل ماريلا : 

 
إرسال تعليق