الأربعاء، 14 ديسمبر، 2016

انتظار الصباح في مجمع الدانة

الوجوه الصافية بنشاط الصباح في مكان عام تراها تشعرك بالنشاط ايضاً، انا ارى هذا في مجمع الدانة صباح الان الساعة ٩:٤٨. 

قررت ان امضي انتظاري لرد مدير على خطاب محكمة لصالح موكلين لي بجهاز حكومي قريب من المجمع على ان لا اذهب لبعض المهمات العادية بالمنطقة الدبلوماسية. 

القليل من الناس في المجمع، الباعة اكثر نشاطاً فهم يمتلأون حيوية عندما يرون شخصاً ما قادماً ليسليهم عن وحدتهم الصباحية. 

بالمناسبة حققت قراءة ثلاثين كتاباً بتحدي القراءة في برنامج القود ريدز، وهو تحدي لم اكن اجرؤ على دخوله معتبراً القراءة حتى البطيئة الاهم هو الاستيعاب، ولكن ما هو رأيكم عندما يمتزج الاثنان؟ القراءة والاستيعاب ومعهم السرعة؟ 

لم أكن سريعاً بالقراءة حتى ان كتب علي شريعتي امهل في قراءة صفحاتها، اما بعد اتمام ذلك التحدي، في يدي كتاب الأمة والإمامة لشريعتي وقد قرأت منه الكثير في ظرف يوم ونصف. 

 

 

هذه علامات جبرية للمعوقين والمحتاجين بمجمع الدانة فدون وضعها يأتي السائقون ويوقفون سياراتهم. 

والصورة التالية هو منظر جميل من الجهاز الحكومي : 

 


وشكراً
إرسال تعليق