الخميس، 23 فبراير، 2017

معرض كتب مستعملة عتيق جداً

غيوم ساحرة تغطي سماء البحرين، رايتها بينما كنت ذاهباً لمعرض كتب مستعملة في مدينة عيسى، وسعر الكتاب الواحد مائة فلس، تصفية رائعة، كتب ما لذ وطاب... 

حسب الوصف أتيت للمكتبة المختبئة في مكانٍ سحيق، درج معدني يسحبك لشقة علوية، مكتظةٌ جداً بالزبائن، نساء ورجال، وكتب موزعة من غير ترتيب... تصفية سريعة لكتب لا اعلم لمن تعود. 

قبل فترة في العمل، قال زميلي سيد علي الشرخات، ان احدى الدول كانوا يرون فيها كتباً بين فترة واخرى تجلب وتباع بسرعة، قال انها تعود لاصحابها الذين توفوا، ولا يرغب الورثة في بقائها. 

عكست هذا الأمر على هذه المكتبة، لربما تكن كذلك. 

ساضعكم مع الصور... 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

هي فرصة لا تعوض لم ادخل الى وسط الزحام فانا لدي رهاب الاختناق، لذلك بقيت في الحدود الأمامية، فما ترونه في الصور هو كميات كبيرة ومتنوعة، واردت تسجيل حضوري واستغلال فرصتي بشراء المستطاع، بدينار واحد عشرة كتب. 

انتهى التدوين من هنا 
مواقف السيارات المحاذية لعيادة الرسالة 


إرسال تعليق