الخميس، 1 يونيو 2017

مجلس جديد ومجلس استمر على عادته

ساكتفي بصورتين.. صورة الى منزل جارنا المرحوم الحاج جعفر عبدالحسين، اذ ارتحت جداً انهم استمروا هذا العام الثاني ايضاً على افتتاحه حتى بعد رحيله رحمه الله..


الجديد في هذا العام بفريقنا هو مجلس الشيخ محمد علي ملا ابراهيم الجمري، وهذه صورة اليه وهو يقرأ القرآن المريم في مجلسهم الجميل، وقد دعاني لمشاركته في قراءة القرآن.



استغللت طاقة معينة جاءتني عند الساعة العاشرة وبعد الانتهاء من مجلسنا، لأرتدي الحذاء بدلاً من شعث النعال، وان اذهب لعدة مجالس في القرية، منهم على سبيل المثال مجلس عائلة آل مرزوق عند ماتم الاثناعشرية، ومجلس عائلة محمد حسين آل عبدالرسول، وكلاً من مأتم الفاطمية والغرب. 

إرسال تعليق